النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: العفاف ♥๑

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    4,950

    العفاف ♥๑


    [INDENT]
    سلام الله عليكم و رحمته وبركاته
    سلام الله عليكم يا جيل الصحوة الاخيار
    احييكم ايها الاحبة بقلب امتلا شَوقا اليكم و فرحا بكم موضوع كتبته عَن العفاف و ما أفضل شَخص ان يَكون عفيفا تقيا نقيا
    ((اللهم أنا اسالك العفاف و التقي و الرضا و الغنى))


    اما الموضوع اقتطفته مِن بَعض المراجع و اضفت عَليها

    من علم قَدَ اكتسبته
    .





    اليكم هَذا الموضوع
    .
    الذي يقدم ثمار اليانعة و المتعة بقراءة الموضوع و اقتطاف تلك ثمار
    .



    حي جيلا بالمكرمات تناجي
    اثلج الصدر صحوة اثلاجا
    حيهم مؤمنين أو مؤمنات
    حي فيهم للصالحات انتهاجا
    حي جيلا صحا فقرت عيون
    و انتشي الدين فرحة و ابتهاجا




    اليكم يا معشر الشباب و يا ركب الصالحين و اليكن ايتها الاخوات الكريمات و الدرر المصونات ابعث هَذه ثمار نافعة الي مِن لَم يشتعل قلبه بنار الغيرة علي دَينه و عرضه



    معني العفة


    تعريف العفة:
    هي الكف عَن محارم الله كافه
    وقدَ جاءَ لفظ الاستعفاف فِي القران الكريم
    واريدَ بِه طلب العفة عَن اسباب الفسادَ والبعدَ عَن الزني وفتنة النساء
    .كَما فِي قول الله جل وعلا:" وليستعفف الَّذِين لا يجدون نكاحا حتّى يغنيهم الله مِن فضله".




    سمات الاستعفاف

    1 مِن اسمي الاخلاق واكرمها واحبها الي الله جل وعلا
    2 صفة مِن صفات عبادَ الله الصالحين
    الذين استحضروا عظمة الله وخافوا سخطه وعذابه
    وطلبوا رضاه وثوابه فاستعفوا وصبروا
    وخافوا واعتبروا
    وحبسوا النفس عَن الهوى
    والتزموا الورع والتقوى
    فنالوا بذلِك المنزلة
    والقربي عِندَ الله
    بل ان الله جل وعلا ليعجب مِن صنيع الشاب العفيف

    فعن عقبة بن عامر الجهني رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلي الله عَليه وسلم:" عجب ربك مِن الشاب ليست لَه صبوة ".



    مظاهر العفة و صورها..


    1 البعدَ عَن الزنى: والزني شَر مستطير
    وداءَ يمزق الاعراض
    ويهدم البيوت والاسر
    لذلِك اجمعت الشرائع السماوية علي تحريمه
    واستنكاره
    واتفقت العقول السليمة والفطر النقية علي استقباحه واستهجانه.
    قال الله جل وعلا: " ولا تقربوا الزني أنه كَان فاحشة وساءَ سبيلا "
    لذلِك كَانت العفة مِن جريمة الزني اوجب و اوكد
    لما فيه مِن الاضرار بالنفس والمال والمجتمع




    اختي الكريمة: ان الذنوب يدعوا بَعضها لبعض
    ويجر بَعضها الي بَعض
    فالفواحشَ تدعوا الي الشرك بالله جل وعلا
    والشرك يدعوا الي الفواحش
    فلا تامن علي نفْسك ان وقعت فِي حبائل الفتنة ان تبقي علي ملة الاسلام
    فقدَ يَكون ذلِك سَبب ردتك و مروقك مِن الدين
    لا سيما إذا قويت ارادة الفسادَ فِي القلب و لَم يكن لحصولها سبيل الا الردة والشرك
    فكم مِن مغرور غرته الاماني وصرعته الشهوة فلم يزل يلهث وراءها ويبذل جهده فِي تحصيلها حتّى استعان علي ذلِك بالسحرة والشياطين
    فخسر بذلِك الدنيا والدين
    الا ذلِك هُو الخسران المبين
    .
    وقدَ وردَ فِي القران الكريم ما يشير الي هَذا المعنى
    ويدل على

    ان الزني بريدَ الشرك فقدَ جمع الله سبحانه وتعالي بينهما فِي قوله تعالى: " الزاني لا ينكح الا زانية أو مشركة والزانية لا تنكحها الا زان أو مشرك وحرم ذلِك علي المؤمنين" فتنبه حفظك الله لهَذا الاصل،وادفع عَن نفْسك اسباب الفاسدَ والزنى
    فان دَفعه مِن اوله ايسر واهون مِن استفراغه بَعدَ حصوله
    واياك والاستهانة بدواعيه المبدئية،
    فان الله جل وعلا قال:" يا ايها الَّذِين امنوا لا تتبعوا خطوات الشيطان ومن يتبع خطوات الشيطان فانه يامر بالفحشاءَ والمنكر"وتامل فِي قول الله جل وعلا" ولا تقربوا الزنى"فانه نهي عَن القرب مِنه لانه ذريعة لَه وطريقَة ومقدمته
    وتذكر يا عبدَ الله
    ان الزني هتك شَنيع لمحارم الله،فعن عائشة رضي الله عنها ان رسول الله صلي الله عَليه وسلم قال فِي خطبته فِي صلآة الكسوف: " يا امة محمد
    والله أنه لا أحدَ اغير مِن الله ان يزني عبده
    و أو تزني امته
    يا امة محمد
    والله لَو تعلمون ما اعلم
    لضحكتم قلِيلا
    ولبكيتِم كثِيرا"
    ثم رفع يديه فقال "اللهم قَدَ بلغت " وقدَ نفي رسول الله صلي الله عَليه وسلم "الايمان مِن قلب الزاني فقال " لا تزني الزاني حين يزني وهو مؤمن
    ولا يسرق الساق حين يسرق وهو مؤمن
    "



    العفة التامة

    العفة التامة إنما تتحقق بالبعدَ عَن الزني ودواعيه واسبابه
    نسال الله ان يحفظنا ويحفظ شَباب المسلمين مِن كُل ذلك




    2-غض البصر
    لان النظرة سهم مِن سهام ابليس،اذا لَم يكبحها الانسان مِن أول وهلة صرعته و اوحلته فِي شَباك الشهوة
    فَهي تتسلل الي القلب و تبعث بِه ايما عبث
    و تظل تلامس الغريزة والشهوة
    وتولدَ الاماني و الصور
    وتهيج دَافع الارادة والاقبال حتّى تمرض القلب وتوهن الجسد
    وتجعل صاحبها اسير امنيته وصريع نظرته فلم يزل حائرا بَين الترددَ والعزم حتّى يعمدَ الي تحصيل مراده
    واخمادَ نار فتنته باقتراف المنكر والرذيلة

    3 اجتناب مصافحة النساء
    لان الملامسة تحدث الاثارة فِي النفوس
    وتزرع بواردَ الاماني والوساوس
    وتولدَ فِي القلب الميل الي الاختلاط،فَهي مناقصة للعفاف وداعية الي الفحشاءَ والرذيلة



    يدل علي ذلِك قول الرسول صلي الله عَليه وسلم
    :" واليدَ زناها البطش"



    وقول عائشة رضي الله عنها
    :"وما مست يدَ رسول الله صلي الله عَليه وسلم يدَ الا امرآة يملكها"
    فالعفيف من ترك مواطن الريب
    وجعل بينه وبين الحرام سترة تقيه مِن مصارع السوء



    4 البعدَ عَن مواطن الفتنة

    ومن مظاهر العفة والطهارة
    الفرار مِن اسباب الفسادَ والفاحشة
    ولا يخفي علي أحدَ ان اسباب الرذيلة قَدَ كثرت فِي هَذه الازمان فلم تترك زاوية الا سكنتها ولا مغارة الا دَخلتها ولا طريقا الا سلكته ومن ذلِك الاغاني الهابطة والافلام الساقطة
    والصور الخليعة
    فالمسلم كيس فطن يدرك بفطنته عواقب الامور
    ويدرك بصفاءَ قلبه تكالب الاعداء
    واساليب السفهاءَ فِي الغواية و الاخلال
    فيجتنب شَراءَ المجلات
    ولا يدفع ماله فِي سبيل هتك عرضه وفقدان عفته
    فان عرضه اغلي وعفته اثمن واسمي





    ...اذودَ عرضي بمالي لا ابدده...

    لا بارك الله بَعدَ العرض فِي المال وكذلِك لا يسمح لنفسه ولا لمن استرعاه الله فيهم مِن اهله وذويه ان يجلس ثانية واحدة أمام افلام الفسق والفجور
    وملسلسلات الغواية والرذيلة
    فان وقْته امانة يسال عنها يوم القيامة
    وان همته وايمانه ليستعلي بِه عَن مجارات الفسق ودواعيه


    ملحوظة /

    فالعفة شَرف
    والشرف لا ينال الا بالصبر والمجاهدة والمغالبة
    :
    لا يسلم الشرف الرفيع مِن الاذي حتي يراق علي جوانبه الدم فجاهدَ نفْسك واستعن بالله
    فقدَ وعدَ الله المجاهدين فيه بالنصرة والهداية والتوفيق.

    واعلم ان عفتك هِي حجاب يستر الله بِه اهلك واقرباءك ويحفظهم
    كَما حفظت اعراض المسلمين




    وختاما ((اللهم أنا اسالك العفاف و التقي و الرضا و الغنى))


    هَذا و الله اعلم





    بقلم اختكم الفقيرة الي الله /

    حنين الامل
    [/INDENT]

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    128

    رد: العفاف ♥๑

    مشكوور/ اخوي جرح قلبي
    علي طرحك السامي والرائع
    .-
    يقف قلمي هنا
    .عاجزا ان يكتب كلماته..
    لهَذا الموضوع الرائع حقا.
    فكل مايخطه قلِيل بحقك..
    لااعلم ماذَا اقدم.
    هل اقدم شَكري..ام اقدم احترامي..
    ام ماذَا اقدم؟؟


    اقدم لك باقة وردي مَع خالص تقديري لسموك الكريم

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    4,950

    رد: العفاف ♥๑




    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




    شكرا لك اخي الفاااضل علي حضورك الراااقس

    وتواااصلك الداااائم

    وشكرا لك علي ردك اللطييف

    بووركت


Visitors found this page by searching for:

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع