النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: العطسة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    4,950

    العطسة



    العطس

    وسيلة دَفاعية دَماغية هامة لتخليص المسالك التنفسية مِن الشوائب ومن أي جسم غريب يدخل عَن طريق الانف
    فان مجردَ ملامسة الجسم الغريب لبطانة الانف فإن بطانة الانف تتنبه بسرعة عجيبة امَرة الحجاب الحاجز بصنع شَهيق عميق لا ارادي يتبعه زفير عنيف والذي يعرف بالعطس.

    وبالرغم مِن هَذه الفوائد
    كشفت دَراسة طبية حديثة ان قوة العطس قَدَ تثقب طبلة الاذن وتقصم الظهر وتودي بحيآة الشخص
    وذلِك بجانب أنه ينشر مئات الجراثيم إذا لَم يستخدم منديل علي الفم لمنع انتشاره.

    واشار البروفسور ادم كاري اختصاصي الجروح الناتجة عَن الاصابات الرياضية
    الي ان هُناك نوعان مؤذيان مِن العطس الاول قوي يجعل البدن يرتج فِي مكانه ويدفع الراس للانحناءَ اما الي الامام أو الخلف.

    والنوع الثاني هُو العطس الَّذِي يكبته المرء فلا يخرج ويسَبب ضغطا هائلا علي الراس وهَذا قَدَ يؤدي لثقب طبلة الاذن وتمزيق الاوعية الدموية وعضلات الراس واتلاف الجيوب الانفية وقدَ يسَبب نزيفا فِي الدماغ ولكن هَذا لا يحدث الا فِي حالات نادرة.

    واكدَ الدكتور احمدَ شَوقي ابراهيم زميل كلية الاطباءَ الملكية بلندن
    انه اثناءَ العطاس
    كَما فِي السعال
    يخرج رذاذ مِن الفم
    قدَ يَكون محملا بالجراثيم الناقلة للامراض.

    اكتشف بنفسك اسرار جسمك اثناءَ العطس





    افادَ الدكتور عادل أمام استاذ القلب بانه اثناءَ العطسة تتوقف جميع اجهزة الجسم لاسيما التنفسي والهضمي والبولي وكذلِك القلب.

    واشار أمام الي أنه برغم ان وقْت العطسة ثانية أو جُزء مِن الثانية وبعدها تعاودَ هَذه الاجهزة عمليا ارادة الله لَها ان تعمل وكانه لَم يحدث شَيء‏،‏ لذلِك كَان حمدَ الله تعالي هُو شَكر لله علي النجاة.

    ‏وهُناك حكمة مِن قول الحمدَ الله بَعدَ العطسة اذ ان القلب يتوقف عَن النبض خِلال العطس‏, وتعدَ العطسة سرعتها‏100‏ كَم فِي الساعة واذا عطست بشدة مِن المُمكن ان تكسر ضلعا مِن ضلوعك
    واذا حاولت ايقاف عطسة مفاجئة مِن الخروج‏،‏ فانه يؤدي الي ارتدادَ الدم فِي الرقبة أو الراس ومن ثُم الي الوفاة
    واذا تركت عينيك مفتوحتين فِي اثناءَ العطس مِن المحتمل ان تخرج مِن محجريهما‏.

    طريقَة عطستك تكشف سر شَخصيتك

    افادت دَراسة بريطانية حديثة بان العطس ليس مسالة عفوية وإنما يعَبر عَن شَخصية العاطس.

    واشارت باني وودَ خبيرة الجسدَ البريطانية
    الي ان العطس ينقسم الي اربعة انواع
    الاولي تسمي "العطسة الحماسية‏" وهي العطسة الكبيرة القوية والحيوية
    الَّتِي تصدر عَن الشخصية القيادية الجذابة الَّتِي تتمتع بافكار عظيمة
    ومنفتحة اجتماعية ومتفائلة‏.‏

    اما الثانية "العطسة الرائعة" فَهي الَّتِي يجتهدَ صاحبها فِي خفض صوت العطسة
    ويَكون شَخصا ودودا محبا للعشرة والاضواءَ وليس الضوضاء
    كَما أنه شَخص يُمكن الاعتمادَ عَليه وجدير بالثقة‏.‏

    اما الثالثة "العطسة الحذرة"
    فَهي الَّتِي يتمتع صاحبها بالوقار والاعتدال فِي شَئونه‏،‏ وعادة ما يعمدَ الي تغطية فمه اثناءَ العطس بيده أو بمنديل ويَكون دَقيقا وحذرا وعميقا فِي تفكيره‏.‏

    اما الرابعة "العطسة المخيفة،‏‏ وهي ذَات الصوت القوي كَانه المدفع
    وعادة ما يَكون صاحبها سريع الحكم علي الاشياءَ وحاسما فِي قراراته‏.

    واخيرا.
    العطس مؤشر علي ضعف قدرتك الجنسية



    توصل الباحثون الي ان العطس والتنفس الصعب قَدَ يكبحان الرغبة الجنسية.

    واشار الدكتور مايكل بيننجر رئيس معهدَ الراس والرقبة فِي مستشفي كليفلاندَ الطبي
    بولاية اوهايو
    الي أنه إذا لَم يكن بامكانك التنفس بصورة طبيعية
    واذا كنت تعاني مِن سيلان الانف
    وتواجه حكة فِي الانف
    واذا كنت تعاني مِن العطس وتشعر بالوهن والارهاق
    فانك حالتك الجنسية لَن تَكون علي مايرام.

    واوضح الباحثون ان ان 83 مِن الاشخاص الَّذِين يعانون مِن شََكل مِن اشكال الحساسية المتعلقة بالتهاب الانف
    افادوا بان حالتهم الصحية اثرت علي نشاطهم الجنسي والحميمي.

    واكدَ بيننجر ان الصورة العامة لمن يعانون مِن بَعض انواع الحساسية تقتصر علي النظر اليهم باعتبار أنهم لا يرغبون بالخروج فِي نزهة أو مشاركة ابنائهم ببعض انشطتهم
    ولكن ما لا يعرفه البعض هُو ان هَذه الحساسية تؤثر فِي نوعية حياتهم ونشاطهم الجنسي ايضا.

    واوضح الباحثون ان مرضي الحساسية يشعرون بَعدَم بالراحة حيال النوم والارهاق والنشاط الجنسي
    في حين ان 3 فَقط مِنهم قالوا ان الحساسية لا تؤثر علي نومهم
    وقال 27 مِن افرادَ العينة ان الحساسية لَم تؤثر ابدا علي نشاطهم الجنسي
    في حين ان 38.8 قالوا أنها تؤثر فِي نشاطهم الجنسي احيانا
    بينما قال 17 أنها تؤثر بشَكل دَائم.

    ولم تتطرق الدراسة الي اسباب تاثير الحساسية علي نشاطهم الجنسي
    غير ان الدكتور بيننجر
    اكدَ ان الانسان يُمكنه توقع ان "الحالة المزمنة للمرض وسيلان الانف والعطس وقلة التنفس قَدَ تؤثر جميعها فِي الوصول الي حالة مِن الرضا خِلال النشاط الجنسي".

    واضاف الباحثون ان حتّى ابسط اشكال التعبير عَن الحميمية
    مثل القبلات
    قدَ تتاثر بهَذه الاعراض
    فكثير مِن الناس لا يشعرون بان لديهم الرغبة الجنسية فِي ظل وجودَ مِثل هَذه الاعراض
    ولذلِك فانهم يتجنبون أي شََكل مِن اشكال الاحتكاك بالطرف الاخر.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    4,404

    رد: العطسة




  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    4,950

    رد: العطسة

    |العنيدة|


    اس علَى دَني حضورك الراااقي -*


Visitors found this page by searching for:

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع