النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: حياةالصحابي الجليل ابي ذر الغفاري رضي الله عنه

بسم الرحمن الرحيم وبه نستعين

  1. #1
    ابوعبدالكريم غير متصل [ نــشـيـط ]
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    57

    حياةالصحابي الجليل ابي ذر الغفاري رضي الله عنه

    بسم الرحمن الرحيم
    وبه نستعين
    حياة: الصحابي, الجليل, ابي ذر
    الغفاري
    رضي الله عنه
    قال: رسول الله
    ما أقلت الغبراءَ
    ولا اظلت الخضراء
    اصدق لهجة مِن ابي ذر, حديث شَريف
    نسبه
    هو جندب بن جنادة مِن غفار
    قبيلة لَها باع طويل فِي قطع الطريق
    فاهلها مضرب الامثال فِي السطو غَير المشروع
    انهم حلفاءَ الليل
    والويل لمن يقع فِي ايدي أحدَ مِن غفار, ولكن شَاءَ المولي ان ينير لهَذه القبيلة دَربها بدا مِن ابي ذر رضي الله عنه
    فَهو ذُو بصيرة
    و ممن يتالهون فِي الجاهلية ويتمردون علي عبادة الاصنام
    ويذهبون الي الايمان باله خالق عظيم
    فما ان سمع عَن الدين الجديدَ حتّى شَدَ الرحال الي مكة
    اسلامه
    ودخل ابو ذر
    رضي الله عنه, مكة متنكرا
    يتسمع الي اخبار اهلها والدين الجديدَ
    حتي وجدَ الرسول
    صلي الله عَليه وسلم, فِي صباح أحدَ الايام جالسا
    فاقترب مِنه وقال نعمت صباحا يا اخا العرب فاجاب الرسول’وعليك السلام يا اخاه قال ابوذر انشدني مما تقول فاجاب الرسول ما هُو بشعر فانشدك
    ولكنه قران كريم قال ابوذر
    اقرا علي فقرا عَليه وهو يصغي
    ولم يمض غَير وقْت قلِيل حتّى هتف ابو ذر اشهدَ ان لا اله الا الله
    واشهدَ ان محمدا عبده ورسوله وساله النبي محمدَ صلي الله عَليه وسلم ممن أنت يا اخا العرب فاجابه ابوذر مِن غفار
    وتالقت ابتسامة واسعة علي فم الرسول صلي الله عَليه وسلم
    واكتسي وجهه بالدهشة والعجب
    وضحك ابو ذر فَهو يعرف سر العجب فِي وجه الرسول الكريم
    فَهو مِن قبيلة غفار,ايجيء مِنهم اليَوم مِن يسلم
    وقال الرسول صلي الله عَليه وسلم ان الله يهدي مِن يشاءَ اسلم ابو ذر مِن فوره
    وكان ترتيبه فِي المسلمين الخامس أو السادس
    فقدَ اسلم فِي الساعات الاولي للاسلام
    تمرده علي الباطل
    وكان ابو ذر
    رضي الله عنه,يحمل طبيعة متمردة
    فتوجه للرسول صلي الله عَليه وسلم, فور اسلامه بسؤال يا رسول الله
    بم تامرني فاجابه الرسول ترجع الي قومك حتّى يبلغك امري فقال ابو ذر والذي نفْسي بيده لا ارجع حتّى اصرخ بالاسلام فِي المسجدَ هنالك دَخل المسجدَ الحرام ونادي باعلي صوته اشهدَ ان لا اله الا الله,واشهدَ ان محمدا رسول الله كَانت هَذه الصيحة أول صيحة تهز قريشا
    من رجل غريب ليس لَه فِي مكة نسبا ولا حمي
    فاحاط بِه الكافرون وضربوه حتّى صرعوه
    وانقذه العباس عم النبي بالحيلة فقدَ حذر الكافرين مِن قبيلته إذا علمت
    فقدَ تقطع عَليهم طريق تجارتهم
    لذا تركه المشركين
    ولا يكادَ يمضي يوما آخر حتّى يري ابو ذر
    رضي الله عنه, امراتين تطوفان بالصنمين اساف ونائلة وتدعوانهما
    فيقف مسفها مهينا للصنمين
    فتصرخ المراتان
    ويهرول الرجال اليهما
    فيضربونه حتّى يفقدَ وعيه
    ثم يفيق ليصيح رضي الله عنه, مَرة اخري اشهدَ ان لا اله الا الله,واشهدَ ان محمدا رسول الله اسلام غفار
    ويعود
    رضي الله عنه, الي قبيلته
    فيحدثهم عَن رسول الله صلي الله عَليه وسلم, وعن الدين الجديدَ
    وما يدعو لَه مِن مكارم الاخلاق
    فيدخل قومه بالاسلام
    ثم يتوجه الي قبيلة اسلم فيرشدها الي الحق وتسلم
    ومضت الايام وهاجر الرسول صلي الله عَليه وسلم, الي المدينة
    واذا بموكب كبير يقبل علي المدينة مكبرا
    فاذا هُو ابو ذر
    رضي الله عنه, اقبل ومعه قبيلتي غفار و اسلم
    فازدادَ الرسول صلي الله عَليه وسلم,عجبا ودهشة
    ونظر اليهم وقال غفار غفر الله لها
    واسلم سالمها الله وابو ذر كَان لَه تحية مباركة مِن الرسول الكريم حيثُ قال ما أقلت الغبراءَ
    ولا اظلت الخضراء
    اصدق لهجة مِن ابي ذر

    غزوة تبوك
    وفي غزوة تبوك سنة 9 هجري
    كَانت ايام عسرة وقيظ
    خرج الرسول صلي الله عَليه وسلم,وصحبه
    وكلما مشوا ازدادوا تعبا ومشقة
    فتلفت الرسول الكريم فلم يجدَ ابا ذر فسال عنه
    فاجابوه لقدَ تخلف ابو ذر وابطا بِه بعيره فقال الرسول صلي الله عَليه وسلم دَعوه
    فان يك فيه خير فسيلحقه الله بكم
    وان يك غَير ذلِك فقدَ اراحكم الله مِنه وفي الغدآة
    وضع المسلمون رحالهم ليستريحوا
    فابصر احدهم رجل يمشي وحده
    فاخبر الرسول صلي الله عَليه وسلم
    فقال الرسول كن ابا ذر
    واخذ الرجل بالاقتراب فاذا هُو ابو ذر,رضي الله عنه, يمشي صوب النبي صلي الله عَليه وسلم
    فلم يكدَ يراه الرسول صلي الله عَليه وسلم, حتّى قال يرحم الله ابا ذر
    يمشي وحده
    ويموت وحده
    ويبعث وحده

    وصية الرسول صلي الله عَليه وسلم, لَه
    القي الرسول صلي الله عَليه وسلم, علي ابا ذر فِي يوم سؤال يا ابا ذر،كيف أنت إذا ادركك امراءَ يستاثرون بالفيء فاجاب قائلا إذا والذي بعثك بالحق
    لاضربن بسيفي فقال لَه الرسول صلي الله عَليه وسلم افلا ادلك علي خير مِن ذلك
    اصبر حتّى تلقاني وحفظ ابو ذر وصية الرسول الغالية فلن يحمل السيف بوجوه الامراءَ الَّذِين يثرون مِن مال الامة
    وإنما سيحمل فِي الحق لسانه البتار.
    جهاده بلسانه
    ومضي عهدَ الرسول صلي الله عَليه وسلم, ومن بَعده عهدَ ابو بكر وعمر رضي الله عنهما
    في تفوق كامل علي مغريات الحيآة وفتنتها
    وجاءَ عصر عثمان
    رضي الله عنه, وبدا يظهر التطلع الي مفاتن الدنيا ومغرياتها
    وتصبح السلطة وسيلة للسيطرة والثراءَ والترف
    راي ابو ذر ذلِك فمدَ يده الي سيفه ليواجه المجتمع الجديدَ
    لكن سرعان ما فطن الي وصية رسول الله صلي الله عَليه وسلم وما كَان لمؤمن ان يقتل مؤمنا الا خطا فكان لابدَ هُنا مِن الكلمة الصادقة الامينة
    فليس هُناك اصدق مِن ابي ذر لهجة
    وخرج ابو ذر الي معاقل السلطة والثروة معترضا علي ضلالها
    واصبح الراية الَّتِي يلتف حولها الجماهير والكادحين
    وذاع صيته وهتافه يردده الناس اجمعين بشر الكانزين الَّذِين يكنزون الذهب والفضة بمكاو مِن نار تكوي بها جباههم وجنوبهم يوم القيامة
    وبدا ابو ذر بالشام
    اكبر المعاقل سيطرة ورهبة
    هُناك حيثُ معاوية بن ابي سفيان وجدَ ابو ذر
    رضي الله عنه, فقر وضيق فِي جانب
    وقصور وضياع فِي الجانب الاخر
    فصاح باعلي صوته عجبت لمن لا يجدَ القوت فِي بيته
    كيف لا يخرج علي الناس شَاهرا سيفه ثُم ذكر وصية الرسول صلي الله عَليه وسلم, بوضع الانآة مكان الانقلاب
    فيعودَ الي منطق الاقناع والحجة
    ويعلم الناس بانهم جميعا سواسية كاسنان المشط
    جميعا شَركاءَ بالرزق
    الي ان وقف أمام معاوية يسائله كَما اخبره الرسول صلي الله عَليه وسلم, فِي غَير خوف ولا مدارآة
    ويصيح بِه وبمن معه افانتم الَّذِين نزل القران علي الرسول وهو بَين ظهرانيهم ويجيب عنهم نعم انتم الَّذِين نزل فيكم القران
    وشهدتم مَع الرسول المشاهد
    ويعودَ بالسؤال اولا تجدون فِي كتاب الله هَذه الاية
    (والذين يكنزون الذهب والفضة ولا ينفقونها فِي سبيل الله فبشرهم بعذاب اليم 34 يوم يحمي عَليها فِي نار جهنم فتكوي بها جباههم وجنوبهم وظهورهم هَذا ما كنزتم لانفسكم فذوقوا ما كنتم تكنزون
    فيقول معاوية لقدَ انزلت هَذه الاية فِي اهل الكتاب فيصيح ابو ذر
    لا بل انزلت لنا ولهم ويستشعر معاوية الخطر مِن ابي ذر فيرسل الي الخليفة عثمان رضي الله عنه ان ابا ذر قَدَ افسدَ الناس بالشام فيكتب عثمان الي ابي ذر يستدعيه
    فيودع الشام ويعودَ الي المدينة
    ويقول للخليفة بَعدَ حوار طويل لا حاجة لِي فِي دَنياكم وطلب الاذن بالخروج الي الربذة وهُناك طالبه البعض برفع راية الثورة ضدَ الخليفة ولكنه زجرهم قائلا والله لَو ان عثمان صلبني علي اطول خشبة
    او جبل
    لسمعت واطعت
    وصبرت واحتسبت
    ورايت ذلِك خيرا لِي
    فابو ذر لا يُريدَ الدنيا
    بل لا يتمني الامارة لاصحاب رسول الله ليظلوا روادا للهدى
    لقيه يوما ابو موسي الاشعري ففَتح لَه ذراعيه يُريدَ ضمه فقال لَه ابو ذر لست اخيك
    إنما كنت اخيك قَبل ان تَكون واليا واميرا كَما لقيه يوما ابو هريرة واحتضنه مرحبا
    فازاحه عنه وقال اليك عني
    الست الَّذِي وليت الامارة
    فتطاولت فِي البنيان
    واتخذت لك ماشية وزرعا وعرضت عَليه امارة العراق فقال لا والله لَن تميلوا علي بدنياكم ابدا

    اقتدائه بالرسول صلي الله عَليه وسلم
    عاشَ ابو ذر
    رضي الله عنه, مقتديا بالرسول صلي الله عَليه وسلم, فَهو يقول اوصاني خليلي بسبع
    امرني بحب المساكين والدنو مِنهم
    وامرني ان انظر الي مِن هُو دَوني ولا انظر الي مِن هُو فَوقي
    وامرني الا اسال احدا شَيئا
    وامرني ان اصل الرحم
    وامرني ان اقول الحق ولو كَان مرا
    وامرني الا اخاف فِي الله لومه لائم
    وامرني ان أكثر مِن لا حَول ولا قوة الا بالله وعاشَ علي هَذه الوصية
    ويقول الامام علي رضي الله عنه لَم يبق اليَوم أحدَ لا يبالي فِي الله لومة لائم غَير ابي ذر

    وكان يقول ابو ذر لمانعيه عَن الفتوي والذي نفْسي بيده
    لو وَضعتم السيف فَوق عنقي
    ثم ظننت اني منفذ كلمة سمعتها مِن رسول الله صلي الله عَليه وسلم,قبل ان تَحْتزوا لانفذتها وراه صاحبه يوما يرتدي جلبابا قديما فقال لَه اليس لك ثوب غَير هذا
    لقدَ رايت معك منذُ ايام ثوبين جديدين فاجابه ابو ذر يا بن اخي
    لقدَ اعطيتهما مِن هُو احوج اليهما مني قال لَه والله انك لمحتاج اليهما فاجاب ابو ذر اللهم غفرا انك لمعظم للدنيا
    الست تري علي هَذه البردة
    ولي اخري لصلآة الجمعة
    ولي عنزة احلبها
    واتان اركبها
    فاي نعمة أفضل مما نحن فيه

    وفاته
    في الربذة جاءت سكرات الموت لابي ذر الغفاري
    وبجواره زوجته تبكي
    فيسالها فيم البكاءَ والموت حق فتجيبه بأنها تبكي لانك تموت
    وليس عندي ثوب يسعك كفنا فيبتسم ويطمئنها ويقول لَها لا تبكي
    فاني سمعت رسول الله صلي الله عَليه وسلم, ذَات يوم وانا عنده فِي نفر مِن اصحابه يقول ليموتن رجل منكم بفلآة مِن الارض
    تشهده عصابة مِن المؤمنين
    وكل مِن كَان معي فِي ذلِك المجلس مات فِي جماعة وقرية
    ولم يبق مِنهم غَيري
    وهاانذا بالفلآة اموت
    فراقبي الطريق فستطلع علينا عصابة مِن المؤمنين
    فاني والله ما كذبت ولا كذبت وفاضت روحه الي الله
    وصدق, فهَذه جماعة مؤمنة تاتي وعلي راسها عبدَ الله بن مسعودَ صاحب رسول الله صلي الله عَليه وسلم, فما ان يري وجه ابي ذر حتّى تفيض عيناه بالدمع ويقول صدق رسول الله
    تمشي وحدك
    وتموت وحدك
    وتبعث وحدك وبدا يقص علي صحبه قصة هَذه العبارة الَّتِي قيلت فِي غزوة تبوك كَما سبق ذكره,هَذا وصلوا وسلموا علي سيدنا ونبينا محمدَ صلي الله عَليه وسلم, وعلي اله وصحبه الابرار
    وازواجه الطاهرات امهات المؤمنين, والتابعين ومن تبعهم
    الي يوم يبعثون



  2. #2
    الصورة الرمزية نبض الحنان
    نبض الحنان غير متصل مشرفه سابقة
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    الدولة
    المشاركات
    3,481

    رد: حياةالصحابي الجليل ابي ذر الغفاري رضي الله عنه

    رضي الله عنه وارضاه

    -
    ابو عبدالكريم

    جزاك الله كل خير
    ودفع عنك كل ضر
    عسى ربي يجعله ب ميزان حسناتك
    كل الشكر لك -

  3. #3
    الصورة الرمزية غالية الاثمان
    غالية الاثمان غير متصل عضوة ماسية
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    الدولة
    جـ .. {ـــنة الدنيــــأ ..,
    المشاركات
    2,143

    رد: حياةالصحابي الجليل ابي ذر الغفاري رضي الله عنه

    اللهم صلي علي محمدَ وعلي اله وصحبة اجمعين

    اللهم اجعل لنا فِي صحابة نبيك اسوة وقدوة حسنه


    ابو عبدَ الكريم
    .


    جزاك الله كُل خير وجعلة فِي ميزان حسناتك

    ..
    دمت بحفظ الرحمن
    ..

المواضيع المتشابهه

  1. ـأعلآن عن مسأإأإبقه ومن ارأإأد الانضمأإم فليتفضل مشكووور ..-
    بواسطة دلوعة زماني في المنتدى مجلس الاعضاء دردشة شات سواليف لقاء
    مشاركات: 53
    آخر مشاركة: 01/05/2009 - May 1st, 04:10 PM
  2. كنوز اغلى من ذهب
    بواسطة صقر الحته في المنتدى منتدى الحمادين الاسلامي خطب محاضرات اناشيد فتاوى تفسير
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 10/10/2008 - October 10th, 06:09 AM
  3. 100سنة ثابتة عن الرسول صلى الله عليه وسلم
    بواسطة رمز الوفاء في المنتدى منتدى الحمادين الاسلامي خطب محاضرات اناشيد فتاوى تفسير
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 22/09/2008 - September 22nd, 08:54 AM
  4. بناتنا والحجاب
    بواسطة أمة الله في المنتدى منتدى الحمادين الاسلامي خطب محاضرات اناشيد فتاوى تفسير
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 16/07/2008 - July 16th, 11:14 AM
  5. مالذي أبكى الرسول صلى الله عليه وسلم
    بواسطة نبع الوفاء في المنتدى كل موضوع مخالف سواء دعاية او جنسي او تخريب
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 06/07/2008 - July 6th, 02:56 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع


SEO by vBSEO 3.6.1